لعله خير قصة و عبرة- مدونة النجاح التعليمية

القائمة الرئيسية

الصفحات

لعله خير قصة و عبرة- مدونة النجاح التعليمية

 عسى خير ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

أهلا بكم زوار مدونة النجاح التعليمية 

انتم الآن في ركن 

قصص و حكايات


حديثنا اليوم حول عن عبارة متداولة في اوساطنا نقولها كثيرا عندما تأتي الأمور عكس ما خططنا أو عندما نصاب بمصيبة أو عندما نخفق في أمر ما و هي '' لعله خير'' 

إن لهذه الكلمة العظيمة قصة قصيرة ملهمة رائعة مميزة بكل ما تحمله الكلمات من معاني 

لاشك انكم متشوقون لقراءتها فلا تنسى عزيزي أن تترك تعليقا عند انتهائك من قراءة المقال حول رأيك بالقصة


لعله خير - عسى خير - مدونة النجاح التعليمية


فإليكم قصتها في السطور التالية 

يحكى أن ملك لمملكة ما ، كلما حدث شيء في مملكته دائما ما يقول له الوزير لعله خير ، لعله خير ، و هذا منشئ و أصل كلمة لعله خير أصل القصة بدأ من هنا .

فالوزير التقي المؤمن كلما حدث شيء يقول ؟ لعله خير ...

في يوم من الأيام بينما كان الأمير ماشيا سقط في بئر أو ما شابه  فكُسر اصبع يده فبدأ ينزف بالدم ... فبسرعة أتوا بالمناديل و مسحوا مكان الجرح ، لكن الجرح بليغ فواصل بنزيف الدم ... و في هته اللحظات أتى الوزير فرآه في وضعه فقال : يا سمو الملك لعله خير ، فـردّ عليه الملك : أي خير يااا ولـد ( بغضب ) اصبعي كُسـر نصفين و الدم يجري بغزارة من أين ترى الخير ... و أمرالحراس بوضعه في السجن .

و هم يجرون به إلى السجن إذ بالوزيــر يضحك و مبتسم و بقول يا سمو الملك لعله خير ؟

" سبحان الله يجرون به إلى السجن و بأمر من الملك و هو ثابت ، يضحك ... و هذا دلالة على قوة الإيمان و أمل بالله عظيم "

و حُبس الوزير ما يقارب السنة 

و في يوم من الأيام .. أراد الملك أن يذهب للاصطياد ( و دائما ما يصطحب معه الوزير)

لكن الوزير في هته الفترة كان في السجن ، فقرر الذهاب بمفرده ، فغادر الملك و ابتعد عن حدود المملكة كثيرا ، فقابل مجموعة من الشباب للملكة أخرى يُعبد فيها الأصنام .

هؤلاء الشباب مكلفون دوما من قبل ملكهم باصطياد أحد الأشخاص يذبحوه و يقدموه قربانا لآلهتم ( الأصنام ) ... من وجدوا ؟ من وجدوا ؟ ... صاحبنا الملك ( ممتــاز ) فمسكوه و ربطوه من يديه و رجليه و أخذوه عند حاكمهم ( ملكهم ) .

فوضعوه أمام الأصنام و جهزوه لنحره ، و أتى المكلّف بالذبح ... فألقى المُكلّف نظرة إلى اصبعه فوجد نصفه غير موجود فقال لملكهم هذا الشخص فيه عيب و لا يليق أن نُقدم لآلهتنا شخص معيوب ( اصبعه مقطوع ) فنادى الملك ساعتها قائلاً : ’’ لعلّـه خير’’   ؟؟

 فأطلقوا صراحة و ذهبوا للبحث عن شخص آخـر سليم ليس به عيب ...

" فبسبب الحادثة التي وقعت له ، و كَسر اصبعه ... نجاه الله ، صحيح "

فرجع الملك إلى مملكته ، فجلس على كرسي المُلك بعد رحلة رهيبة ، و أول قرار أخذه عند وصوله ؟؟ .... أطلقواا صراح الوزير ... أتى الوزير فأخذه الملك بالأحضان و قال له اجلس ... و الوزير حائر و مرتبك كيف أجلس و ... فقاطعه الملك قائلا : ستجلس فوق رأسي من اليوم و هو يضحك ( الوزير في دهشة من القبل و الأحضان و التصرفات الغريبة من الملك ) فقال : ما بك يا سمو السلطان ؟ ... فقص عليه مـا جـرى ...

فبدأ الوزير يضحك لما سمع بالقصة و ردّ عليه الوزير قائلا ... نعم لعله خيرا

فقال الملك : أنا أيقنت فعلا أنّ ما حدث لي كله و تقدير الله لي كلّه خير و أنا غضبت لنفسي و ألقيت بك في السجن ... و أنا عرفت أنّ قطع الأصبع هذا خير لي فقد أنجاني من الموت... لكن أنا أريد أن أعرف فقط كيف بالحرس يأخذون بك إلى السجن و أنت ضاحك متبسم فأين الخير في حبسك لسنة ... فقال له يا سمو السلطان لو كنت معك في الرحلة كانوا سيجدون بك عيبا فآتوا بصاحبه و اذبحوه ، فكنت أنت الميت حينها ، فالله قدّر أن أُحبس سنة حتى ينجيني من الموت فلعلّه خير ... فلكل الأحوال قولوا لعله خير ... فأحسنوا التصرف و القول في كل الأحوال واحمدوا الله ... و اعلموا أن اليوم خير من أمس و الغد خير من اليوم .

يا صاحب الهم إن الهم منفرج .... أبشربالخير فإنّ الفاتح الله

و إذا بُليت فثق بالله و ارضى به .... فإنّ الذي يُكشف البلوى هو الله

الله يحدث بعد كل عسر ميسرة ..... لا تجزعن فإنّ الخالق الله 

و الله ما لك غير الخالق من أحد .... فحسبك الله في كل لك الله


#قصص_و#حكايات

#لعله_خير

#عبر

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات